●▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬ஜ۩۞۩ஜ▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬●

 اعلام كلية الزراعة .......
ناقشت رسالة ماجستير في كلية الزراعة جامعة البصرة قسم علوم التربة والموارد المائية (تأثير نظم الحراثة وإضافة المحسنات في بعض صفات التربة ونمو وحاصل الحنطة (Triticum aestivum L.) ومؤشرات أداء الوحدة الميكنية في الترب الطينية) وتضمنت الرساله التي قدمها الطالب مصطفى فاضل حسين أجراء تجارب حقلية في تربة مزيجة طينية في قضاء القرنة شمال محافظة البصرة خلال الموسم الزراعي 2018-2019. تضمنت التجارب الحقلية تجربتين الاولى تجربة حقلية ميكنية لدراسة تأثير ثلاثة أنواع من آلات نظم الحراثة وهي المحراث المطرحي القلاب والمحراث الحفار بعمق حراثة 30 سم والأمشاط القرصية بعمق 15سم وتأثيرها في بعض مؤشرات أداء الوحدة الميكنية (قوة السحب والمقاومة النوعية وكفاءة استخدام الطاقة ونسبة الانزلاق والقدرة المفقودة بالانزلاق ومعدل حجم التربة المثار والكفاءة الحقلية ومعدل استهلاك الوقود). اما التجربة الثانية فهي تجربة حقلية زراعية لدراسة تأثير نظم حراثة مختلفة (المحراث المطرحي القلاب بعمق حراثة 30 سم ومحراث حفار بعمق حراثة 30 سم (حراثة تقليدية) وأمشاط قرصية بعمق 15 سم (حراثة دنيا)) واضافة محسنات عضوية للتربة (فحم نباتي بمستوى 1.5% وسماد حيواني بمستوى 2% وخليط من الفحم النباتي (0.75%) والسماد الحيواني (1%) فضلاً عن معاملة المقارنة بدون إضافة) في بعض الصفات الفيزيائية والكيميائية للتربة وبعض مؤشرات نمو وحاصل نبات الحنطة. وتهدف الرسالة الى معرفة تأثير نظم الحراثة المتمثلة بالحراثة التقليدية (مطرحي وحفار) وحراثة دنيا (امشاط قرصية) واضافة المحسنات العضوية (فحم نباتي وسماد حيواني) في بعض صفات التربة الطينية ومؤشرات الأداء للوحدة الميكنية. أظهرت نتائج التجربة تفوق الحراثة الدنيا باستخدام الأمشاط القرصية في معظم الصفات الميكنية المدروسة قياساً مع معاملات الحراثة الأخرى، اذ حققت اقل قوة سحب ونسبة انزلاق وقدرة مفقودة ومعدل استهلاك للوقود واعلى كفاءة حقلية بينما تفوقت الحراثة التقليدية باستخدام المحراث الحفار في تحقيقها اقل مقاومة نوعية واعلى كفاءة لاستخدام الطاقة ومعدل حجم تربة مثار. كما تفوقت الحراثة التقليدية باستخدام المحراث الحفار في جميع المؤشرات الميكنية المدروسة مقارنة بالمحراث المطرحي القلاب. كما اظهرت النتائج تفوق معاملة المحراث الحفار في تحسين معظم الصفات الفيزيائية والكيميائية للتربة تحت ظروف التربة المدروسة ولكلا فترتي موسم النمو فضلاً عن مؤشرات نمو النبات تلتها معاملة المحراث المطرحي ثم الأمشاط القرصية. كما تفوقت جميع معاملات إضافة المحسنات العضوية في تحسين الصفات الفيزيائية والكيميائية للتربة فضلاً عن مؤشرات نمو النبات وحاصل الحبوب قياساً مع معاملة المقارنة وحققت معاملة خلط المحسنات أفضل النتائج لجميع الصفات المدروسة تلتها معاملة السماد الحيواني ثم الفحم النباتي. كما تفوقت معاملة التداخل بين الحراثة بالمحراث الحفار ومعاملة خلط المحسنات في تحسين خصائص التربة وصفات محصول الحنطة المدروسة. ..

●▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬ஜ۩۞۩ஜ▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬●